الأربعاء 29 ذو القعدة 1443 - 29 يونيو 2022
العربية

لا يشترط لغسل النجاسة نية عند غسلها

134495

تاريخ النشر : 15-06-2011

المشاهدات : 21832

السؤال

أحيانا يخرج مني مذي ثم أدخل لأستحم تنظفا وبالطبع أغسل ذكري وأنثيي ولكني لا أستحضر أثناء غسلهما أني أتطهر من خروج المذي فهل يجب إعادة غسلهما مع استحضار النية؟

الجواب

الحمد لله.

غسل النجاسة من البدن أو الثوب أو غيرهما لا يحتاج إلى نية ، بل متى زالت النجاسة بفعل المكلف أو بغير فعله طهر المحل .

وعليه ؛ فلا يشترط في إزالة النجاسة من البدن نية الفعل ، بل تكفي الإزالة ولو لم تستحضر النية.

جاء في "الموسوعة الفقهية" (29/95) : "اتفق الفقهاء على أن التطهير من النجاسة لا يحتاج إلى نية ، فليست النية بشرط في طهارة الخبث ، ويطهر محل النجاسة بغسله بلا نية" انتهى .

والله أعلم

هل انتفعت بهذه الإجابة؟

المصدر: الإسلام سؤال وجواب